ليلة الرغائب فرصة عظيمة

ليلة الرغائب هي ليلة الجمعة الأولى من شهر رجب (مساء اليوم الخميس )، وهي بحسب رواية عن النبي (ص) ليلة مباركة تنزل فيها الملائكة إلى الأرض، وتنزل معهم الرحمة الإلهية للبشرية، وهنالك مجموعة من الأعمال التي يحرص المسلمون على إقامتها في هذه الليلة.
نقل ابن طاووس في إقبال الأعمال عن النبي صلی الله عليه وآله وسلم:
لا تغفلوا عن أوّل ليلة جمعة من رجب، فإنّها ليلة تسمّيها الملائكة ليلة الرغائب، و ذلك انّه إذا مضى ثلث الليل لم يبق ملك في السماوات والأرض الّا يجتمعون في الكعبة وحواليها، و يطّلع اللّه عليهم اطلاعة فيقول لهم: يا ملائكتي سلوني ما شئتم، فيقولون: ربنا حاجتنا إليك ان تغفر لصوّام رجب، فيقول اللّه تبارك وتعالى: قد فعلت ذلك.
ثمّ نقل عنه صلی الله عليه وآله وسلم مجموعة من الأعمال التي يستحب إقامتها في هذه الليلة:
صيام يوم الخميس الذي يسبق ليلة الجمعة الأولى من شهر رجب.
صلاة اثنتي عشر ركعة ما بين العشاء والعتمة،
ويختم كل ركعتين بتشهد وتسليم. ويقرأ في كل ركعة سورة الحمد مرة واحدة، وسورة القدر ثلاث مرات، وسورة التوحيد اثني عشر مرة.

بعد تمام الركعات يذكر الله سبعين مرة بقوله((اللهم صل على محمد النبي الأمي وعلى آله))
ثم يسجد ويقول سبعين مرة((سبوح قدوس رب الملائكة والروح)).
ثم يرفع رأسه ويقول سبعين مرة((رب إغفر وارحم وتجاوز عما تعلم إنك أنت العلي الأعظم)).
ثم يسجد مرة أخرى ويقول سبعين مرة:((سبوح قدوس رب الملائكة والروح)).
ثم يطلب حاجته من الله.
المصدر : مواقع انترنت و هناك روايات تشكك بصحة الحديث حيث أنه لم يرد له سند  , لكن ذكرناها كونها تحث على الطاعة و العبادة .

تعليقات
3 4 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x