اهتم بعيونك وماتهملها

ادعمونا بالمشاركة

من المهم للأطفال ان يتم فحص نظرهم على الأقل مرة وحدة بحلول سن السادسة، حتى اذا لم يكن لديهم أية أعراض لمشاكل العين.
التشخيص المبكر لأمراض العيون الشائعة في مرحلة الطفولة يعتبر أمراً أساسياً في نجاح العلاج. والخضوع لفحص نظر شامل لا يتطلب من الطفل معرفة قراءة الأحرف، فثمة فحوص خاصة بالأطفال في سن ما قبل المدرسة، ما يتيح للطبيب الكشف عن أي خلل في حاسة النظر. لكن، قبل أخذ الطفل عند الطبيب، على الأم أن تجهزه لهذه العملية من خلال الشرح له بأن الطبيب سيطلب منه النظر في اتجاه معين والتحديق في أشياء محددة، ويخضع الطفل لفحص حسي للعينين وحدة النظر من خلال التحديق في الصور والأشكال المختلفة التي تعرض عليه، بهدف قياس قدرته على الرؤية. كما يجري الطبيب فحصاً لشبكية العين من خلال تسليط ضوء إلى داخلها لمراقبة كيفية انعكاسه على الشبكية، حيث تصل الصور إلى الخلايا الحساسة تجاه الضوء، ويساعد هذا الفحص على تحديد ما إذا كان الطفل بحاجة إلى وضع نظارات طبية، وتكمن أهمية هذه الاختبارات والفحوص في قدرتها على كشف المشكلات التي تسبب صعوبة في الرؤية وتؤثر سلباً في قدرة الطفل على التعلُّم لاحقاً. أكثر مشاكل النظر الشائعة بين الأطفال شيوعا
العين الكسولةالحول الولادي قصور في التركيز عمى الألوانالتهاب الجفن وارتخاء الجفون العين الدامعة احمرار العين الاستجماتيزم (الانحراف)

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *