القرين و التابعة و علاجها

جاءت كلمة قرين من قرن و القاف و الراء و النون اصلان صحيحان احدهما يدل على جمع الشيء الى الشيء ، و الآخر شيء ينتئ بقوة و شدة .
جمع الشيء الى الشيء بحبل يسمى الحبل قران كما ان قرينة الرجل امرأته و القرينة نفس الانسان و هو الصديق المرافق ايضا في الحل و الترحال .
لدينا الكثير من الروايات و الآراء التي تنبأ عن القرين ما هو ؟؟ورد عن الرسول الأعظم (صلى الله عليه واله وسلم) لمن طلب أن يعظه
( لا بد لك يا قيس من قرين يدفن معك وهو حي وتدفن معه وأنت ميت فأن كريما أكرمك وان كان لئيما أسلمك لا يحشر إلا معك ولا تحشر إلا معه ولا تسأل إلا عنه ولا تبعث إلا معه فلا تجعله إلا صالحا فأن كان صالحا لم تستأنس إلا به وان كان فاحشا لا تستوحش إلا منه وهو عملك)).
إذا القرين في هذا الخبر يدل أنه عملك فما تعمل من عمل خير أو شر سيكون مرافق لك أين ما حللت .

من القرآن الكريم

قوله تعالى :
‘وَالَّذِينَ يُنْفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ رِئَاءَ النَّاسِ وَلَا يُؤْمِنُونَ بِاللَّهِ وَلَا بِالْيَوْمِ الْآخِرِ ۗ وَمَنْ يَكُنِ الشَّيْطَانُ لَهُ قَرِينًا فَسَاءَ قَرِينًا (٣٨)’ [سورة النساء]
هنا الشيطان هو القرين
– و قوله تعالى
‘وَمَنْ يَعْشُ عَنْ ذِكْرِ الرَّحْمَٰنِ نُقَيِّضْ لَهُ شَيْطَانًا فَهُوَ لَهُ قَرِينٌ (٣٦)’ [سورة الزخرف]
و قوله تعالى
‘قَالَ قَرِينُهُ رَبَّنَا مَا أَطْغَيْتُهُ وَلَٰكِنْ كَانَ فِي ضَلَالٍ بَعِيدٍ (٢٧)’ [سورة ق]
فالشيطان هنا هو ما تأمر به النفس الأمارة السوء فهي شيطان قرين مصاحب و زوج لنفس الانسان كما إن قرناء السوء من اخطر عوامل الانحراف والانحطاط في المجتمع البشري وقرناء السوء يحملون في جعبتهم أخطارا اخطر من أي داء فقرناء السوء يقتلون مجتمعات بأكملها ويحملون أمراضا سريعا الانتقال بين أفراد المجتمع, وسوف تنتقل العدوى المرتبطة بالجانب الخلقي أسرع من انتقال الجراثيم التي تنتقل إلى الأجسام.

من الأحاديث

قال الإمام الصادق عليه السلام(من يصحب صاحب السوء لا يسلم)).
يقول الخوارزمي:
لا تصحب الكسلان في حاجاته كم صالح بفاسد آخر يفسد
وقال الأخر:
لا تسال عن المرء وسل عن قرينه فأن القرين بالمقارن يقتدي
إذا كنت في قوم فصاحب خيارهم ولا تصحب الأردى فتردى مع الردي
وقال غيره:
واصحب كريم الأصل ذا فضل ف من يصحب لئيم الأصل عد لئيما
إن المقارن بالمقارن يقتدي مثل جرى جري الرياح قديما
إذا أوليت أمرا فأبعد عنك الأشرار والفسقة والمجرمين فان جميع عيوبهم تنسب إليك رضيت أم سخطت.
ورد عن النبي الخاتم (صلى الله عليه واله وسلم)(المرء على دين خليله وقرينه)).
قال الشاعر :
من جالس الجرب يوما في أماكنها لو كان ذا صحة لا يأمن الجرب .
أعاذنا الله و إياكم من شرور النفس الأمارة بالسوء و من كل قرين يدل على الشر و يقطع الطريق على الخير .

لمشاهدة فيديوهات عن الفلك و علم الرمل و علم الحرف … انقر هنا …

لتعرف برج الباطني و الميلادي و أسرار اسمك … انقر هنا …

ثابت الحسن
ثابت الحسن
تعليقات
0 0 votes
Article Rating
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 تعليقات
Inline Feedbacks
View all comments
0
Would love your thoughts, please comment.x
()
x