هـــام لكل أم ..كيف تتعاملين مع طفلك ؟؟

شارك

الإكثار من عناق الطفل ومناداته بأسماء يحبها، وأيضاً القول له بشكل دائم بأنّنا نحبك، ونرغب بوجوده بيننا، والكثير من الكلمات ذات الأثر النفسي الإيجابي عليه. تعزيز ثقة الطفل بنفسه، كجعله يتكلّم في جميع الأوقات والأماكن دون منعه أو ضربه، فهو بذلك يقوي شخصيته ويكونها. تعويد الطفل على عادات جيدة وذات نفع معنوي على الأبوين والمجتمع؛ كالتكلّم بأسلوب راقي بعيد عن الألفاظ البذيئة، ومساعدة الآخرين مادياً ومعنوياً فهذه الصفات يكتسبها الطفل من والديه. تعويد الطفل على الاعتذار والتلفّظ بكلمة آسف عندما يُخطئ، وذلك يتمّ إذا رأى أفراد الأسرة يعتذرون لبعضهم عندما يخطئون. تأجيل بعض الطلبات التي يطلبها الطفل لمدّة يوم أو يومين، وفي بعض الأحيان يجب عدم جلب طلبه، وذلك ليتعلم أن الحياة لا تؤمّن كل ما يحتاجه بسرعة، وهذا يُساعده في المستقبل بشكل كبير فيعرف معنى القناعة وعدم الطمع. الابتعاد عن مقارنة الطفل بالأطفال الآخرين، فذلك سيؤدّي إلى بناء روح من الكراهية والحقد في نفس الطفل تؤثّر عليه عندما يكبر فيتمنّى الشر لكل الأشخاص. الحديث مع الطفل بشكل مستمر، والتكلّم معه عن الأمور التي تعنيه كالألعاب، وأفلام الكرتون، فذلك يجعل الوالدان قريبين منه، وإذا أخطأ جاء إليهم واعترف بما فعل.

المصدر : مواقع انترنت

تعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *